دوليّة

برلمان مقدونيا صادق للمرة الثانية على تغيير إسم البلاد إلى جمهورية شمال مقدونيا

صادق البرلمان المقدونى، للمرّة الثانية على الإتفاقية المبرمة مع ​اليونان​ بشأن تغيير إسمه البلاد إلى “جمهورية شمال ​مقدونيا​”. ووافق إجمالي 69 نائبًا من نواب البرلمان الـ120 على الإتفاق.

وكان رئيس الوزراء المقدوني زوران زاييف، قد توصّل إلى الإتفاق مع نظيره اليوناني ​ألكسيس تسيبراس​ الشهر الماضي، في خطوة أنهت نزاعًا استمرّ عقودًا بين البلدين. وصادق البرلمان مبدئيًّا على الاتفاق في 20 حزيران، لكن الرئيس غيورغي إيفانوف، رفض التوقيع عليه رسميًّا، ووصفه بأنّه “غير دستوري”. ووفقًا للدستور، أُعيدت الوثيقة إلى النواب لإعادة التصويت عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *