دوليّة

إدارة الكوارث الوطنية تحذر من كارثة أخرى في إندونيسيا جراء تسونامي جديد

حذر مسؤول إندونيسي من أن بلاده ربما تتعرض لموجة ​تسونامي​ جديدة خلال أيام، في كارثة جديدة قد يتعرض لها البلد الآسيوي. وذكر المتحدث باسم وكالة إدارة الكوارث الوطنية، في مؤتمر صحفي بجزيرة جاوا، إن خطر تعرض البلاد لأمواج تسونامي جديدة “غير مستبعد”. واوضح ان “احتمالية حصول ضربة تسونامي جديدة لا يزال واردا، لأن ​بركان​ أناك كراكاتوا لا يزال نشطا، ومن الممكن أن يفجر تسونامي جديد”.

ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، تفتقد ​إندونيسيا​ أنظمة التحذير المبكر، التي تتنبأ بوقوع الكوارث الطبيعية، الأمر الذي يجعل البلاد عرضة لمأساة “تسونامي” جديدة.

وأرجع علماء سبب حدوث التسونامي إلى نشاط البركان، الذي انزلقت كتلة كبيرة منه إلى المحيط قبل دقائق من اجتياح أمواج المد العاتية (تسونامي) ساحلا في إندونيسيا. وقد لقي 281 شخصا على الأقل حتفهم وأصيب المئات، ولحقت أضرار بالغة بعدد كبير من المباني عندما اجتاحت الأمواج، دون سابق إنذار، المناطق الساحلية المطلة على مضيق سوندا، الواقع بين جزيرتي جاوة و​سومطرة​، في وقت متأخر من مساء يوم السبت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *